أخبار الولاية, اخر الأخبار, الأعمال, نشاطات السيد الوالي

زيارة معالي وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة

قامت معالي وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة السيدة هدى إيمان فرعون بزيارة عمل و تفقد الى ولاية بسكرة هذا اليوم الخميس 13/09/2018 تم خلالها بتدشين وتفقد عدة مشاريع ومنشآت تابعة للقطاع .
ففي قطاع الاتصالات اشرفت السيدة الوزيرة على وضع حيز الخدمة ثلاث وصلات من الالياف البصرية بسكرة – الواد . بسكرة – مسيلة . ليوة- اولاد جلال ، تمتد على مسافة اجمالية تقدر ب 244 كم اضافة الى وصلة اخرى تربط ولاية بسكرة بولاية باتنة على مسافة تقدر ب 116 كم تعرف اشغالها تقدما معتبرا .
كما استفادت الولاية من مشاريع اخرى للالياف البصرية تربط بين مختلف بلدياتها على مسافة تقدر ب 114.5 كم ، تندرج هذه المشاريع الاستراتيجية في اطار عصرنة وتامين الشبكة في الولاية كما ستستمع بربط السكان والمؤسسات الادارية لمختلف البلديات بشبكة الالياف البصرية وكذا رفع عرض النطاق الترددي الذي يبلغ حاليا 460 جيغابايت في الثانية ليصل الى 1 تيرا بيت في الثانية
تبقى الاشارة لان 32 من اصل 33 بلدية بالولاية موصولة بالالياف البصرية على شبكة طولها 1676 كم كما قامت السيدة فرعون بتدشين وكالة تجارية لاتصالات الجزائر على مستوى مقر الولاية .
يجدر التذكير ان ولاية بسكرة تضم اربع وكالات تجارية وخمس نقاط حضور منتشرة عبر تراب اقليمها من اجل تقديم خدمات متعددة لما يزيد عن 69 الف مشترك في الهاتف الثابت ومايقارب 150 الف مشترك في خدمة الانترنت الثابت اضافة الى مايناهز 23 الف مشترك في خدمة انترنت الجيل الرابع
فيما يتعلق بقطاع البريد قامت السيدة الوزيرة بوضع حجر الاساس لانجاز مقر جديد للوحدة البريدية وكذا مكتب بريدي بعاصمة الولاية كما اشرفت على تدشين مكتبين بريديين جديدين على مستوى هذه الاخيرة وبلدية مخادمة اضافة الى فتح القباضة الرئيسية التي تمت اعادة تهيئتها مؤخرا كما تم الاعلان على مستوى هذه الاخيرة عن عملية كبرى لانجاز خمس مكاتب بريدية جديدة واعادة فتح ستة مكاتب بريدية مغلقة
وستساهم هاته المنشئات المستلمة في تعزيز الشبكة البريدية في الولاية التي ستضم مستقبلا 103 مكتبا بريديا وستسمح كذلك في الاستمرار في تحسين الكثافة البريدية للولاية لتصل الى معدل مكتب بريدي واحد لكل 8400 نسمة وكذا نوعية الخدمة العمومية المقدمة للمواطن في آن واحد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*